منتديات التضامن الكشفية
مرحبا بك اخي الزائر

تقضل بالتسجيل معنا لتتمتع بجميع موضوعات المنتدى دون حدود أو قيود

http://nedromascout.own0.com/t1718-topic
مرحبا بكم في منتديات التضامن الكشفية 2015
نظرا لعدم ملائمة القالب الجديد للمنتدى ومع صعوبة الحصول على قالب مناسب ... فاننا سنقوم يتغييرات دورية الى ان نحصل على القالب الكامل لذا يرجى من الأعضاء والمساهمين تفهم الوضع .
تنبيه للاعضاء والزوار : .......... ادارة المنتديات ليست مسؤولة عن الاعلانات التي تظهر داحل المنتدى لظروف خارجة عن نطاقها لذا يرجى تفهم الوضع
انضم معنا بموضوعاتك في مجلة التضامن الكشفية العدد الثالث 2015
تعلن منتديات التضامن الكشفية بالانابة عن القسم الإعلامي لفوج التضامن الكشفي عن اطلاق مجلة التضامن الكشفية العدد الثالث وعليه فعلى الراغبين بالحصول على هذه المجلة التواصل معنا في المنتدى أوعن طريق البريد الالكتروني الخاص بالمنتدى
style="display:inline-block;width:336px;height:280px"
data-ad-client="ca-pub-1268100876973629"
data-ad-slot="6419335994">

شاطر
اذهب الى الأسفل
avatar
حواء الكشفية
عدد المساهمات : 533
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 13/05/2011

اعلام الكشفية

في 27.06.12 21:30
اعلام الكشفية


لقد أدركت الكشفية , منذ بادن باول دعوة نهوض الشباب الى تحقيق ملكوت الله على الارض, وذلك من خلال التنمية بين الشباب الروح في الارادة الصالحة والتعاون مع الاخرين في الحياة اليومية , واتخذت كل السبل والمناهج المختلفة لكي تستهوي الشباب بقصد البناء فيهم الانسان الذي يسعى الى كماله عبر مخلوقاته الجميله وعبر الطاقات والغنى التي سكبها الله في كيانه.

1- من اعلام الكشفية:

أ- روبرت بادن باول : ولد في مدينة لندن في بريطانيا في 22 شباط عام 1857 وقد تلقى تعليمه في مدرسة شارتر هاوس, وغالبا ما كان يذهب مع اخوته ليتعرف على الريف والتخييم. فقد كونت فيه هذه المرحلة من طفولته, شخصية قوية للعيش في البرية والاعتماد على ذاته . وفي سنة 1876 التحق بالجيش. وفي حرب البويرس 1899 , واثناء حصار مافكينغ, لاحظ منفعة الاولاد عند اعطائهم بعض المسؤوليات. في سنة 1899 نشر كتابا للجوالة في الجيش البريطاني . وتمنى إشراك الأولاد في المثل العليا. وفي إحدى كتاباته سنة 1901 لاحد الشباب , يطلب باول منه أن يقوم كل يوم بعمل صالح لكي يتمرن على العطاء للآخرين .

وبدأ بالتفكير بنظام الجوالة. واصطحب في تموز 1907 , عشرين ولدا لمخيم تجريبي وكون دوريات من سبعة أفراد ووضع رئيسا لكل دورية حتى ينمي فيهم خلال الألعاب والحياة اليومية, العلاقة مع الطبيعة , وروح الملاحظة والخدمة . فنشر بعد ذلك كتابا للكشافة, وبدأ بالتفكير بتكوين الحركة الكشفية . فطلب منه الملك إدوارد الثامن ملك إنجلترا, بترك الجندية وتكريس ذاته للحركه الكشفية, التي أعطاها شعار " كن مستعدا " . هذا شعار الكشاف ومن حكمه أن على الكشاف أن يقوم بخدمة الآخرين بترويض نفسه على الشجاعة والإقدام وسرعة الحركة والحذق في تكيف الأمور كما ينبغي. وقد كانت شعارا للفرسان والأبطال الأقدمين ومعناه أن يكون الكشاف بحالة استعداد دائمة لمواجهة جميع الأحداث والظروف التي تحيط به.

وفكرة باول في تأسيس الحركة الكشفية هي إعداد شباب اليوم ليكونوا مواطني المستقبل, وان يكتشفوا سر السعادة الذي يقوم في محبة الله وخدمة القريب، وفي النسيان والكفر بالذات للعمل يوميا لسعادة الآخرين.

توفي بادن باول عام 1941 بعد أن أنجز رسالته الخيرة وقام بعدد كبير من المخيمات والمهرجانات الدولية للكشافة في أرجاء العالم.
ب-الأب جاك سيفان : ولد الأب جاك سيفان عام 1882 في مدينة ليل بشمال فرنسا. في سن الثامنة عشر , شعر بان يسوع بدعوة لتكريس حياته بكاملها , فاختار أن يكون كاهنا في جمعية الآباء اليسوعيين. بعد رسامته الكهنوتية بذل نفسه في مساعدة عدد كبير من الشباب حتى يتعرفوا على المسيح وحتى يحبونه.

في الفترة الأولي من حياته الرهبانية, مارس التعليم في الكليات, ودرس أيضا التعليم المسيحي في المراكز التابعة للكنائس المحلية وقام في تنشيط الأندية الرعوية للشبيبة المسيحية . واثناء هذه المرحلة كان يتابع دراسته الجامعية ليصبح أستاذا في اللغة الإنجليزية .

كان يحب الأولاد, والأولاد كانوا يحبونه. وإذ كان موهوباً في الفنون كالرسم والموسيقى وفي كتابة الأشعار والقصائد, استغل هذه المواهب في خدمة الشبيبة.

في سنة 1913 تعرف على الحركة الكشفية وبنظره رأى فيها عاملا مثاليا لنشر روح الاخوة والخدمة تتجاوب مع تطلعات الشبيبة. وسرعان ما قرر الذهاب إلى إنجلترا لمقابلة بادن باول للاطلاع على كثب عن سير الحركة الكشفية , وقد آمن الأب سيفان , المربي والمحب للشبيبة, بان الحركة الكشفية تستطيع أن تكون وسيلة فعالة في مجال التربية , وعاملا قويا في تكوين الشخصية من الناحية الإنسانية والروحية . ورغم أن إرادة بادن باول كانت في تأسيس حركة كشفية متعددة ومتنوعة العقائد, أسس الأب سيفان الحركة الكشفية الكاثوليكية في فرنسا وأساسها :

الشريعة والوعد والمبادئ . وكانت شارة الحركة " صليب القدس " الذي يرمز إلى انتشار الحركة الكشفية في جميع أنحاء العالم . وفي سنة 1920 اعترفت السلطة الكنسية الفرنسية بالحركة الكشفية رسميا .

اقتبست شارة الكشاف من زهرة السوسن التي كانت شعارا لفرنسا حتى فتحها وليم الفاتح ملك إنجلترا , وتستعمل الشارة نفسها في جميع أنحاء العالم مع اختلاف بسيط وهو أن كل جمعية تضع رمزها الخاص في وسطها. وترمز هذه الشارة إلى التعارف وتذكير الكشاف بواجباته وعهده , فعندما يحملها يدل بذلك على انه انضم إلى مجموعة من ملايين الكشاف المنتشرين في جميع أنحاء العالم , إذا اصبح واحدا منهم . وتصنع هذه الشارة من النسيج للباس الرسمي , ومن المعدن للباس العادي .

واظهر الأب سيفان أيضا الناحية الإنجيلية من الحياة الكشفية وقد شابهها بحياة السيد المسيح مع تلاميذه . الأب سيفان يعرض على الكشاف هذه القاعدة الأولي : " أن الكشاف فخور بإيمانه ويخضع له كل حياته " . وقد كتب في إحدى قصائده " أن قانونك الكشفي , قانون مقدس وعبيره عطر الإنجيل " " أن قانونك الكشفي , هو شريعة يسوع " .

أن الكشاف مدينون للأب سيفان بمقدار كبير . فبفضله حظي ملايين الشباب بان يكونوا من عداد الكشاف الكاثوليكي . والاهم من ذلك كله , انه استطاع أن يؤدي خلال حياته كلها شهادة حيه عن الكشاف المثالي , كشاف دائم الاستعداد , ومساعد بشكل مستمر لعمل مشيئة وخدمة الآخرين .

انقسمت الحركة الكشفية : الكشاف للأولاد , والمرشدات للبنات , وقد انتشرت بشكل رائع . ففي عام 1920 تم عقد لقاء عالمي في لندن , حضرة 8000 عضو كشفي يمثلون 24 بلدا . فادى ذلك إلى انتشار الحركة الكشفية في العالم بسرعة , مما عمل على رفع عدد الكشافة إقامة الاجتماعات الدولية ( جامبوريه ) التي أقيمت في هولندا , فرنسا , بريطانيا , سويسرا , الدنمارك , والمجر . فقد اجتمعت في كل هذه الاجتماعات عشرات الآلاف من جميع أنحاء العالم وقضوا أياما مع بعضهم البعض وتبادلوا شتى الأحاديث والآراء والخبرات المختلفة في مسيرتهم الكشفية .

يعتبر الكشافة والمرشدات جيلا من الرجال والنساء يستطيعون تحمل المسؤوليات والانخراط في حياة الكنيسة والمجتمع . كم من الدعوات الكهنوتية والرهبانية والعلمانية , نشأت في هذا الجو الرائع من العطاء والسخاء والحماس . وقد عرف الأب سيفان بان نجاح الحركة الكشفية مرتبط بإعداد المسؤولين . ففي سنة 1933 , افتتح مخيم دراسي وطني لهذا الهدف .

وتبنت بلدان أخرى في أوروبا وفي العالم النموذج التنظيمي الذي أو جدة الأب سيفان , واعترف الكرسي الرسولي , بعد مضي بضعة أعوام , بمساعدة جان كوربوزيه والكونت كاربينيا , مؤسس الحركة الكشفية الكاثوليكية في بلجيكا وفي إيطاليا , بمكتب الكشافة الكاثوليكي العالمي , الذي يضم اليوم اكثر من 40 دولة .

فتطورت الحركة الكشفية وانقسمت إلى ثلاثة فروع : الأشبال : وتتراوح أعمارهم بين السابعة والحادية عشرة . والكشاف : وتتراوح أعمارهم بين الثانية عشرة والسابعة عشرة . والجوالة : وتتراوح أعمارهم بين الثامنة عشرة والخامسة والعشرون آو اكثر .

آما تاريخ الحركة الكشفية في البلدان العربية : بدأت في لبنان 1912 , العراق 1915 , السودان 1916 , فلسطين 1923 , الكويت 1936 , السعودية 1944 , ليبيا 1954 0000

وفي الأردن انقسمت الحركة الكشفية إلى لجان متنوعة : فالمجموعة الكشفية تتكون من : الأشبال , الكشاف , كشاف متقدم , الجوالة. وعشيرة الجوالة : قائد عشيرة , مساعد قائد , رائد اكبر , رواد أرهاط .



___________________________ التوقيع الشخصي ___________________________


[center]
[/url]

avatar
scout media
عدد المساهمات : 193
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 07/10/2011

رد: اعلام الكشفية

في 03.04.13 11:00
شكرا جزيلا لك على هذا الموضوع الرائع

لك مني أجمل تحية كشفية

___________________________ التوقيع الشخصي ___________________________






الرجوع الى أعلى الصفحة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى